وزارة المالية .. تم قبول 800 ألف طلب يخص القطاع غير المهيكل المحرومين من دعم كورونا تطوان .. خرق الطوارئ تقود شرطيا للإعتقال التشهير بقائدة اليوسفية يجرّ شخصا إلى المحاكم وزارة الصحة: تسجيل 24 إصابة جديدة بفيروس كورونا عبدالنباوي يدعو إلى اعتماد التدبير الإلكتروني لعمليات التحفيظ العقاري والخدمات المرتبطة به جدارية تقدير تزين شارع 6 نونبر حجز ألف ومائة لتر من (المَاحْيَا) وأطنان من (الشْرِيحَة) المخمرة.. لفتيت يلغي مجالس العمالات والأقاليم والمقاطعات بسبب كورونا الداخلية تخفف إجراءات التنقل بين المدن لاتسيو ينفي إصابة حارسه ستراكوشا بكورونا
الرئيسية | حوادث | الأمن يكشف حقيقة فيديو انقلاب سيارة أمن بالمحمدية

الأمن يكشف حقيقة فيديو انقلاب سيارة أمن بالمحمدية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الأمن يكشف حقيقة فيديو انقلاب سيارة أمن بالمحمدية
 

نفت المديرية العامة للأمن الوطني، بشكل قاطع، صحة تدوينة تم تداولها عبر تطبيق “واتساب”، والتي تدعي بشكل كاذب انقلاب سيارة تابعة للأمن الوطني كان على متنها عدد من الموقوفين على خلفية خرق حالة الطوارئ الصحية بمدينة المحمدية، والتي تم إرفاقها بشكل متعمد بمقطع فيديو يظهر سيارة للشرطة منقلبة بعد تعرضها لحادثة سير بمدينة مراكش.
وكانت مصالح الأمن الوطني قد تفاعلت، بسرعة وجدية، مع الفيديو المرفق بهذه التدوينة، والذي تبين أنه يعود لحادثة سير وقعت مساء يوم 05 ماي الجاري بتقاطع شارعي عبد الله ابراهيم و “راديما” بمدينة مراكش، ونتجت عن اصطدام بين سيارة خفيفة وأخرى خاصة بالشرطة انقلبت بمكان الحادثة، وكان على متنها موظفا شرطة أصيبا بجروح طفيفة نقلا إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، دون أن يكون على متن سيارة الشرطة أي موقوفين أو معتقلين، وذلك بخلاف ما ادعته هذه التدوينة المنشورة ونسبته بشكل كاذب لمدينة المحمدية.
وإذ تدحض مصالح الأمن صحة الادعاءات الواردة في هذه التدوينة، فإنها تؤكد في المقابل بأنها سبق وأن فندت خبرا زائفا مماثلا، ادعى أن نفس الحادثة كانت نتيجة مطاردة المخالفين لحالة الطوارئ الصحية.

مجموع المشاهدات: 51 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع