اعتقال مسؤولين بسبب فساد مالي بالشركة الوطنية للنقل واللوجستيك طقس الخميس: أجواء غائمة وزخات رعدية وفاة الممثل المغربي المحجوب الراجي أطباء القطاع الخاص ينتفضون ضد الكنوبس تنسيقية سجناء الراي والحقوق الاساسية بسجن عكاشة تحتج عن تنقيل مناضليها الدارالبيضاء .. العثور على جثة رجل ميت داخل منزله بزنقة “سلا” بالمدينة القديمة في ليلة ميسي.. برشلونة يبلغ نصف نهائي أبطال أوروبا أياكس يواصل مفاجآته القارية بإقصاء رفاق رونالدو تأجيل محاكمة ناشطات سعوديات لأسباب مجهولة تونس في حالة طوارئ منذ 2011.. ضرورة أمنيّة أم قيود استبدادية؟

نائبة مصرية تقترح تصدير الكلاب الضالة إلى دول تأكلها

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
نائبة مصرية تقترح تصدير الكلاب الضالة إلى دول تأكلها

طرحت نائبة برلمانية مصرية ، مساء أمس الإثنين ، فكرة لتصدير الكلاب الضالة الى دول تأكلها ، الأمر الذي أثارجدلاً واسعاً.
واعتبر نواب ذلك "خطوة جيدة تحقق عائدا ماديا"، فيما اعترض بعض الحقوقيين على الفكرة التي طرحت خلال الجلسة العامة لمجلس النواب .
وأوضحت وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب مارغريت عازر أن المقترح هدفه الاستفادة من الكلاب الضالة ، وتصديرها إلى دول تأكلها، مثل كوريا الجنوبية، وفق إعلام محلي .
وذكرت عازر أن الكلاب الضالة في مصر لها كثير من الأضرار حيث تسبب الأذى للمارة بالشوارع ، وأحيانا تهاجمهم. موضحة أن انتشار هذه الظاهرة يتطلب وجود طريقة مثلى للتعامل معها وفق ما نقلته صحيفة القدس العربي .
كما رفضت النائبة مقترحات بعض النواب بقتل الكلاب بالرصاص والسم ، لافتة أن ذلك الأمر ضد الرفق بالحيوان و يؤدي إلى الانقراض .
من جهته وصف النائب محمود شعبان عضو لجنة الزراعة بالبرلمان، انتشار الكلاب في مصر بالوباء الذي يصطحب معه الأمراض، ولا بد من وجود حلول لهذه المشكلة .
وبين في تصريحات صحفية، أن مقترح النائبة مارغريت عازر، بتصدير الكلاب الضالة لكوريا، يعتبر من الحلول الجيدة التي تحد من هذه المشكلة، خاصة أنه سيكون له عائد مادي.
و انتقدت منى خليل الناشطة بمجال حقوق الحيوان الفكرة. مشيرة إلى أن المواطنين في كوريا الجنوبية يأكلون الكلاب بشكل غير إنساني من خلال اقتطاع أجزاء من جسدها وهي على قيد الحياة ويتم حرقها ، مستنكرة قتل الكلاب باستخدام السم .

المزيد من عربي ودولي

Add to your del.icio.us Digg this story StumbleUpon Twitter Twitter Post on Facebook :مشاركة في

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أضف تعليقك