الرئيسية | صحة وطب | لهذا السبب لا يستطع حديثي الولادة تناول الماء..!

لهذا السبب لا يستطع حديثي الولادة تناول الماء..!

بواسطة المشاهدات: 41 - التعليقات: 0
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
لهذا السبب لا يستطع حديثي الولادة تناول الماء..!

تختلف القصة ما بين البالغون والأطفال حديثي الولادة من حيث تناولهم لشرب الماء، فالبالغون يحتاجون وبشكل دائم للتذكير بشرب المزيد من الماء، بينما الأطفال حديثي الولادة حتى ستة أشهر، فإن أجسامهم لا تكون تطورت بشكل كاف للتعامل مع الماء.
وتناول الأطفال للماء في الأشهر الستة الأولى من ولادتهم قد يكون قاتلاً في الحالات القصوى.
وتبلغ نسبة الماء في أجسام البالغين بين 55 و60٪، أما بالنسبة للرضع فتبلغ النسبة 75٪، وهذا الاختلاف هو السبب في عدم شرب الأطفال الماء قبل بلوغهم ستة أشهر على الأقل. حسب الجزيرة نت.
ولأن كلى حديثي الولادة لم تتطور بشكل كاف للتعامل مع الماء بشكل صحيح، فإن شرب الماء للرضيع سيجعله يقلل تركيز الدم، مما يقلل تركيز الصوديوم فيه.
ويقود هذا إلى مضاعفات، مثل: الارتباك والقيء وتشنجات العضلات، وإذا تفاقمت الحالة تحدث حالة خطيرة من تسمم الماء، وفيها تنتفخ خلايا الدماغ، مما يزيد الضغط داخل الجمجمة، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى حدوث نوبات وتلف في الدماغ، وفي حالات شديدة تصل للموت.
ويمكن أن يحدث الضرر للطفل الرضيع ليس عبر شرب الماء فقط، بل أيضا عبر شرب كمية من الحليب الصناعي الذي خُفف بالكثير من الماء.
وإذا ظهرت على طفلك علامات تسمم المياه فيجب نقله إلى المستشفى على الفور، حيث من المرجح أن يقدم الطبيب له السوائل، مثل المحلول الملحي الوريدي، لرفع مستويات صوديوم الدم إلى وضعها الطبيعي

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

استطلاع الرأي: تصويت

ما رايك فى ملاعب القرب

تابعنا على الفيسبوك