الرئيسية | وطني | المجلس الاقتصادي والبيئي يحذر من العطش الذي يهدد المواطنين

المجلس الاقتصادي والبيئي يحذر من العطش الذي يهدد المواطنين

بواسطة المشاهدات: 81 - التعليقات: 0
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
المجلس الاقتصادي والبيئي يحذر من العطش الذي يهدد المواطنين

حذر المجلس الاقتصادي، والاجتماعي، والبيئي من الخطر الذي قال إنه بات يهدد الحق في الماء والأمن المائي، بسبب الاستهلاك المفرط، فضلا عن عدم نجاعة البنيات التحتية لتوزيع المياه، مطالبا بتقديم أجوبة سياسية عاجلة لحماية الموارد المائية للمغرب، وإجراءات استعجالية على رأسها وقف سقي المساحات الخضراء العمومية، والمنشآت الرياضية بالمياه الصالحة للشرب.
ونبه المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، في بلاغ له، أصدره، أمس الخميس، إلى أن وضعية ندرة المياه في المغرب مقلقة، وحسب البلاغ فقد شهد المغرب بالفعل انخفاضا كبيرا في حصة الفرد الواحد من المياه، والتي تراجعت من حوالي 2500 م مكعب للفرد في سنوات الستينيات من القرن الماضي إلى أقل من 650 متر مكعب للفرد حاليا .
وأشار المصدر نفسه إلى أنه على الرغم من الخطورة البالغة للوضعية، فإن الإفراط في استغلال الموارد المائية، خصوصا المياه الجوفية، يزداد دون الاكتراث بالتراخيص، التي يفرضها القانون، في حين أن السلطات العمومية غير قادرة على وضع وسائل مراقبة فعالة.
وفي هذا السياق، أبرز المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي الحاجة إلى التدخل، بشكل عاجل، لضمان الأمن المائي في المغرب، مشيرا إلى أن خاصية ندرة الموارد المائية في المغرب، التي لا يمكن التراجع عنها، ستزداد أكثر إذا لم تتخذ أي تدابير، أو إذا كانت الإصلاحات المعلنة بطيئة التنفيذ.
وفي هذا الصدد، اقترح المجلس ثلاثة أصناف كبرى من الإجراءات، مستمدة من تقاريره وآرائه، بما في ذلك تدابير التحسيس العاجلة للعمل على سلوك المستعملين، التي تتمثل في بلورة، وتنفيذ استراتيجية تواصل تهدف إلى تحسيس جميع المستعملين بالأهمية الحيوية لاعتماد سلوكات بيئية مسؤولة تجاه الماء، والتوقف عن سقي المساحات الخضراء العمومية، والمنشآت الرياضية، والحدائق الترفيهية بالماء الصالح للشرب، من خلال اللجوء المنهجي إلى إعادة استخدام المياه العادمة.
كما دعا المجلس إلى إجراء إصلاح عميق للتسعيرة الوطنية، والمحلية للماء وخدمات التطهير السائل، ومعالجة مياه الصرف الصحي، ونشر النتائج، ووضع مرجع وطني للمحاسبة المائية، التي تعكس التكاليف الحقيقية للمياه في الأحواض المائية التجميعية، تمكن من ضمان تضامن إقليمي، واجتماعي من خلال تحسين توجيه الدعم العام للقطاع، وتحسين قدرات التمويل الذاتي في هذه المناطق.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

قيم هذا المقال

0

استطلاع الرأي: تصويت

ما رايك فى ملاعب القرب

تابعنا على الفيسبوك