الرئيسية | تقارير وتحقيقات | حزب أردوغان يلمّح لتورط القيادة السعودية بقتل خاشقجي

حزب أردوغان يلمّح لتورط القيادة السعودية بقتل خاشقجي

بواسطة المشاهدات: 38 - التعليقات: 0
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حزب أردوغان يلمّح لتورط القيادة السعودية بقتل خاشقجي

أكّد حزب العدالة والتنمية التركي أن جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي، داخل قنصلية بلاده في إسطنبول، تصرّف لا يمكن تنفيذه دون توجيهات من "مناصب عليا".
وشدّد الحزب الذي ينتمي له الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، على لسان الناطق باسمه، عمر جليك، في مؤتمر صحفي الأربعاء، على ضرورة كشف السعودية عن مكان جثة  خاشقجي، والإبلاغ عن هوية المتعاون المحلي الذي سُلّمت له.
وقال: "لا نتّهم أيّ أحد مسبقاً، لكننا لن نسمح بالتستّر على أي شيء، ويجب على الرياض إطلاعنا على إفادات المتهمين بقضية مقتل خاشقجي، ومحاكمتهم بتركيا".
وأكدت التحقيقات التركية المعلنة مؤخراً تورّط مقرّبين من ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، بالتخطيط للعملية وتنفيذها، وهو ما يجعل التهمة تمسّ ولي العهد نفسه.
وبعد صمت دام 18 يوماً، أقرّت الرياض بمقتل خاشقجي داخل قنصليتها، إثر ما قالت إنه "شجار"، وأعلنت توقيف 18 سعودياً للتحقيق معهم، غير أنها لم تكشف عن مكان الجثة.
وكان مكتب المدّعي العام التركي أعلن، الأربعاء، التفاصيل الرسمية حول تحقيقات قتل الصحفي خاشقجي، في قنصلية بلاده بإسطنبول، مؤكداً أن الحادث تم وفق خطة أُعِدت بشكل مسبق.
وأوضح المدعي العام في بيان أنه تم تقطيع جثة خاشقجي بعد مقتله "خنقاً"، والتخلّص منها، مؤكداً أنه سأل النائب العام السعودي، سعود المعجب، عن مكان الجثة، ولم يحصل على إجابات.
وأكد البيان أن الجانب السعودي أبلغهم بإمكانية العثور على جثة خاشقجي بعد تحقيق مشترك في المملكة، "وعلى الرغم من حسن نيّتنا لم نتمكن من الوصول إلى أي نتيجة مع الجانب السعودي لتسليط الضوء على الجريمة".
 وكان المدعي العام السعودي نفى وجود أي متعاون محلي سُلّمت له جثة خاشقجي، وذلك على خلاف ما سبق أن قدّمته الرياض في روايتها للحادث التي أكّدت ذلك.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

استطلاع الرأي: تصويت

ما رايك فى ملاعب القرب

تابعنا على الفيسبوك