إنسحاب الدفاع ورفاق الزفزافي من الجلسة 12 لمحاكمتهم

إنسحاب الدفاع ورفاق الزفزافي من الجلسة 12 لمحاكمتهم

رفض معتقلوا حراك الريف، العودة إلى القفص الزجاجي لمواصلة محاكمتهم بقاعة الجلسات رقم 7 باستئنافية البيضاء.
رفاق الزفزافي انسحبوا، اليوم الثلاثاء من الجلسة رقم 12 لمحاكمتهم من داخل القاعة بعد اعلان دفاعهم الانسحاب من المحاكمة بدعوى أن المناقشة في موضوع ما اعتبره الدفاع "تعذيب" المتهمين داخل سجن عكاشة وموضوع دخولهم في إضراب عن الطعام بسبب ما أسموه ب"المعاملة الحاطة بالكرامة والعقاب الجماعي والتعنيف والتعذيي الذي يتعرضون له داخل السجن" لم تستكمل فيه المتاقشة.
واعتبر الدفاع أن قرار المحكمة باعطاء الكلمة للنيابة العامة لمواصلة مرافعتها حول التعقيب على الدفوعات الشكلية دعاه للانسحاب من جلسة اليوم مع تشبته بحق الدفاع عن المتهمين في باقي الجلسات.
وانتفض المتهمون بدورهم مسايرين لقرار دفاعهم ومعلنين تشبتهم بهيئة الدفاع عنهم، وانسحاب من المحاكمة في غياب الدفاع.
ووجه رئيس الجلسة لمعتقلي حراك الريف انذارا بواسطة أحد رجال القوة العمومية المرابضين بالقاعة، لاخبارهم بضرورة العودة للمحاكمة لكونهم انسحبوا دون اذن من المحكمة، لكنه عاد بعد برهة ليخبر رئيس الجلسة القاضي علي طرشي، بأنهم مصرون على رفضهم العودة لمحاكمتهم.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha